نــبــــأ

لقد تم نشر هذا الخبر من خلال تطبيق نــبـــأ

حدث خطأ أثناء الإتصال بالخادم

بوابة الفجر

300 ألف جرعة لقاح هدية.. كيف ردت الصين الجميل لمصر في أزمة كورونا؟


بعد دعم مصر المتواصل للصين في أزمتها مع جائحة فيروس كورونا، ردت الأخيرة الجميل، بإهداء القاهرة، 300 ألف جرعة من اللقاح الصيني، عبر مطار القاهرة الدولي.ويرصد "الفجر"، كيف ردت الصين الجميل للدولة المصرية في أزمة كورونا.300 ألف جرعة لقاح هدية استقبلت وزارة الصحة، 300 ألف جرعة من اللقاح الصيني، هدية من جمهورية الصين الشعبية، بمطار القاهرة الدولي.مساعدات طبية ولم تكن شحنات جرعات اللقاح الصيني أولى وسائل الدعم لمصر، بل سبقها تقديم الصين، ثلاث شحنات من المساعدات الطبية الوقائية حيث جاءت الشحنة الأولى في أبريل المنصرم، بلغت 4 أطنان من المستلزمات الطبية الوقائية عبارة عن 20 ألف كمامة "N95"، و10 آلاف من الملابس الوقائية، بالإضافة إلى 10 آلاف كاشف خاص بفيروس كورونا المستجد.بينما بلغت الشحنة الثانية، 4 أطنان وتضمنت 70 ألف كاشف تحليل لفيروس كورونا، و10 آلاف كمامة طبية "N95"، و10 آلاف مجموعة من الملابس الوقائية. أما الشحنة الثالثة، شملت 30 طنًا من المستلزمات الطبية الوقائية، من بينها؛ مليون كمامة طبية، و150 ألف كمامة "N95"، و70 ألف مجموعة من الملابس الطبية الوقائية، و70 ألف فقاز طبي، بالإضافة إلى 70 ألف كاشف خاص بتحاليل فيروس كورونا المستجد، و1000 جهاز قياس درجة حرارة.وفي ذروة الظروف الاستثنائية التي اجتاحت الصين، في بداية الأزمة، توجهت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، لزيارتها، لتبادل الخبرات في الإجراءات الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد، وتقديم مساعدات طبية للشعب الصيني، إضافة إلى تسلمها الوثائق الفنية المشتركة لكل من منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة الصينية عن سياسات مكافحة كورونا.وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس الماضي، مرض فيروس كورونا بـ"وباء عالمي"، مؤكدة على أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.وكانت السلطات الصينية، قد أبلغت في يوم 31 ديسمبر الماضي، منظمة الصحة العالمية بتفشي الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس "كورونا" في مدينة ووهان.ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس إلى العديد من الدول؛ وسجلت آلاف حالات الوفاة بسبب الفيروس في إيطاليا وإيران وكوريا الجنوبية وفرنسا والولايات المتحدة والعراق، وغيرها من دول العالم.

المحتوي مسؤلية المصدر لقراءة الخبر كاملاً اقرأ من المصدر

اقــرأ من المصدر